ما هو نظام "قاعدة الابتكار"

2567 views

fivestart: 
3

Average: 3 (2 votes)

 

ما هو نظام "قاعدة الابتكار"

يعمل عبد الله مديراً لتقنية المعلومات في شركة للمقاولات، و يشرف على إدارة عدد من البرامج التي تستخدمها إدارات الشركة و فروعُها، و كثيراً ما يضطر إلى نقل بيانات بين تلك البرامج ليساعد الإدارة المالية على عرض تقاريرَ مستخرجَة منها أمام مجلس الإدارة، أحياناً يفاجأ بطلبات مستعجَلة لبعض التقارير، و أحياناً تطلب منه تطبيقات جديدة، بل في إحدى المرات طلب منه المدير العام أن ينجز تطبيقاً جديداً خلال 24 ساعة ! و هو ما يعتبر ضرباً من الخيال في عالم البرمجة و تطبيقات الحاسوب.

بحث يوماً في مواقع الانترنت فوجد ضالته في موقع www.innovbase.com ، حيث استرعت انتباهه تلك الشركة المحلية و التي تنافس في منتجها المنتجات العالمية، و تدعى "البرمجيات المرئية"، قد سُجّلت باسمها براءة اختراع في مكتب براءات الاختراع و العلامات التجارية في الولايات المتحدة الأمريكية، و هي بعنوان:

"طريقة و نظام للبرمجة أثناء التشغيل و تطبيق أعمال ديناميكي"

قلّب المهندس صفحات الموقع فوجد أن هذه الشركة التي تأسست عام 1999 تتبنى سياسة منفتحة مع زبائنها فهي توفر لهم عبر موقعها كل ما يحتاجونه، قام بتنزيل نسخة من المنتج الأبرز للشركة و يدعى "قاعدة الابتكار" و أذهلته المرونة الفائقة التي يتمتع بها، فبمقدور عبدِ الله فعلاً خلال 24 ساعة بناءُ تطبيق صغير متكامل يلبي حاجة محددة كتلك التي طلبها المدير العام بما في ذلك إمكانيات البحث و التجميع و التصفية و الطباعة و التعامل مع التطبيق عبر الشبكة المحلية بل و عبر الانترنت، و باللغتين العربية و الإنجليزية أو غيرهما، و حسَب تقويم أم القرى الهجري أو التقويم الميلادي، كل ذلك ضمن بيئة جذابة سهلة و محببة تناسب المستخدمين بشكل كبير.

جذبته الشروحات المرئية و الكتيبات الشارحة لقاعدة الابتكار، تابعها بشغف، فتعلم منها في غضون أسبوع واحد فقط خطوة بخطوة تثبيت قاعدة الابتكار و إعدادها و ضبطها، و تعرّف على إمكانياتها المفيدة لسير العمل في الشركة، فبوسعه تصميم دورات مستندية بسيطة أو معقدة حسَب حاجته تنتقل فيها المعاملة الإدارية بين عدد من المسؤولين و المدراء ضمن تسلسلات خاصة بها أو حسَب الهيكل الإداري الرئيس أو هياكل أخرى يتم بناؤها بيسر و سهولة من خلال بضع نقرات و ربما دون الحاجة إلى إدخال أي سطر من أسطر الشيفرات البرمجية، و عَرَف لاحقاً من درس تعليمي آخر عبر الموقع كيف يقوم بتثبيت خدمة الأتمتة التي تأخذ على عاتقها إيصال طلبات الموافقة إلى المسؤولين عبر بريدهم الإلكتروني، و تنفّذ استجاباتهم من قبول و رفض و تفويض و استشارة، بل و إرسالَ التنبيهات و التذكير بعدد من الأمور المِفصلية في الشركة حتى دون أن يُضطروا إلى الرجوع إلى قاعدة الابتكار على حواسيبهم، و إنما من تطبيق البريد الإلكتروني في هواتفِهُم الذكية مباشرة.

كان مما أسعده إمكانية إرفاق الملفات الحاسوبية بمختلف أنواعها و هيئاتها مع أي سجل من سجلات البيانات سواء اختارها من الملفات التي لديه أو قرر إدخال المستندات مباشرة من الماسح الضوئي، أو الصور من آلات التصوير الرقمية المتصلة بالحاسوب، كذلك المناقشات التي يمكن أن تتم بين المستخدمين و المسؤولين حول بعض السجلات، و لمّا رأى الإمكانيات المذهلة لبناء المخططات البيانية بأنواعها المختلفة سواء التفاعلية أو غير التفاعلية و التي يتم تحديثها تلقائياً عند تغيّر البيانات؛ شعر أن هذا بالضبط ما يبحث عنه و هذا ما سيسعد مجلس الإدارة و يمكّنهم من معرفة أوضاع الشركة آنياً و من خلال نظرة خاطفة على شاشة مركز دعم القرار. هنا شعر بشيء من الخوف يساوره و تساءل ماذا لو تمكن شخص ما من الوصول إلى تلك البيانات الحساسة؟ أليس وارداً أن تنقلب نقاط القوة تلك وبالاً عليهم؟! ثم جاءه الجواب من شاشة الصلاحيات و رأى كيف يمكن التحكم بالبيانات حسَب المستخدم و الشاشة و السجل، بل و الحقلِ أيضاً، و ذلك في كل من حالات العرض و الإضافة و التعديل و الحذف و الطباعة، كل ذلك مع مستويات أخرى من الأمان عبر الشبكة و أنواع تسجيل دخول المستخدمين و طرقها، و التكامل مع الدليل الفعال Active Directory، تضاف إليها ميزةٌ تقصم ظَهرَ أي متلاعب، إذ يمكن أن يتم الاحتفاظ بسجلات الحركات التي تجري على الشاشات الهامة ليُعرف من قام بالتعديل و متى.

كان نمط البرمجة و الذي يُمنح فقط للمطورين مذهلاً فعلاً، إذ هناك تشكيلة شاملة من عناصر التحكم البرمجية التي تدعم تطوير تطبيقات الأعمال، و فضلاً عن العناصر الرئيسة كصندوق النص و صندوق الصورة و صندوق التحقق و القائمة المنسدلة، كان هناك عنصر التقويم و عنصر التاريخ الهجري و الترقيم التلقائي و كلمة المرور و الخصومات و التفقيط؛ بل و عنصر إحداثيات المواقع الجغرافية و خرائطها و غيره الكثير إذ يبدو أن شركة البرمجيات المرئية تضيف عناصرَ جديدةً كل فترة ضمن التحديثات الدورية التي تطلقها عبر الانترنت. كان أكثرَ ما استرعى انتباه المهندس عبدِ الله إمكانيةُ إضافة الجداولِ داخل الشاشات و التي تضم خياراً للتعبئة التلقائية و استيرادَ البيانات من جداول الإكسل و تصديرَها إليه، بل و تعرض السجل من الجدول و كأنه شاشة داخل شاشة بصفحات مبوبة مرتبة، يَرفِد كل ما سبق وسائل للتحقق من صحة إدخال البيانات و التأكد من موافقتها لشروط العمل و إنجاز العمليات الحسابية المختلفة مع القدرة على التحكم بها و تعديلها عند الحاجة بمنتهى السهولة و دون الحاجة حتى إلى إعادة ترجمة البرنامج أو إعادة تثبيته بعد تحديثه على أجهزة المستخدمين و دون الحاجة إلى الرجوع إلى الشركة نفسها و هذا ما يسمى البرمجة أثناء التشغيل، و أما التقارير الاحترافية التي يمكن حتى للمستخدم العادي تصميمها ببضع نقرات على الفأرة فهي جِدُّ قوية و يمكن تصديرها بعدة هيئات كالإكسل و الأكروبات و غيرهما، إنه شيء تعجز الكلمات عن إيفائه حقه من الوصف و يَبِين لكل مختص في أنظمة المعلومات الإدارية تميّز تصميمه و روعة مزاياه.

المهندس عبدُ الله و بعد أسبوعين من دراسته لهذا النظام صار يراوده حلمُ لمّ شمل البرمجيات المختلفة في شركة المقاولات تحت مظلة برنامج واحد مبني على قاعدة الابتكار ليرتقي بأداء الشركة و يسهم في توسّع أعمالها و إحكام السيطرة على أي فساد أو تلاعب تشعر الإدارة بوجوده أحياناً و لا تستطيع الجزم به، اتصل بالرقم المجاني 920008720 ليجيبه المهندس المختص على تساؤلاته و حُلُمِه الذي أكد له أنه واقع حقيقي لدى العديد من زبائنهم من الشركات المحلية، و لما استفسر عن أهم الزبائن لشركة البرمجيات المرئية كان الجواب أن شركة سابك تعتبر أبرز من اعتمد قاعدة الابتكار و ذلك في عدة مشاريع، نال بعضها شهاداتِ تقديرٍ، و كُرِّم موظفو البرمجيات المرئية القائمون عليها هناك، كما أن شركة أرامكو و شركة مرافق تعتبران أبرز زبائن البرمجيات المرئية فيما يتعلق بالقسم المختص بدمج الأنظمة، و هذا لا يعني أنه لا توجد شركات متوسطة و صغيرة أيضاً بين الزبائن فالأسعار المنافسة لنظائرها العالميين تجذب مختلف الشركات.

و رداً على استفساره بكيفية الاستفادة من قاعدة الابتكار و تطبيق نظامها لديهم في شركة المقاولات، تم إعلامه أنه يوجد خياران لذلك فإما أن يتم تجهيز مخدّم في موقع شركة المقاولات و يتم ربطه بالشبكة المحلية فيها مع إمكانية ربط الفروع و المشاريع عبر الانترنت، أو أن يكون الأمر برمّته عبر الخدمة السحابية التي تقدمها البرمجيات المرئية باشتراك شهري متواضع و منافس دون الحاجة إلى أي عتاد أو بنية تحتية لدى شركة المقاولات سوى حواسيب موظفيها الإداريين المتصلة بالإنترنت و هذا خيار رائع للشركات الناشئة و الصغيرة، ولما استفسر عن البيانات الأساسية الموجودة حالياً لديهم في الأنظمة الحالية و هل يمكن نقلها إلى قاعدة الابتكار؛ كان الجواب بأن هذه إمكانية متاحة من الناحية النظرية، و تقوم شركة البرمجيات المرئية بدراستها لكل حالة على حدة ثم تقدم خدماتها بخصوص ذلك، و كان ختام القول أن هناك فعلاً نظاماً لتخطيط موارد الشركات يُدعى الصافنات eSafanad ERP تمّ بناؤه حسَب معايير عالمية باستخدام قاعدة الابتكار ليستفيد من جميع مزاياها و يقدّم برامج متوافقة مع السوق المحلية فيما يتعلق بالموارد البشرية و الرواتب، بل و مع السوق الدولية فيما يتعلق بالمحاسبة المالية و تعدد العملات مع حساب التكاليف، و المشتريات و المبيعات و المستودعات المحلية و الدولية، كذا إدارة علاقات الزبائن و غيرها من البرامج الإدارية التي تُمكن خياطتها على المقاس و تخصيصها تماماً حسب الاحتياجات المطلوبة للزبون في زمن قياسي، مع دعم فني مجاني لمدة عام كامل.

Add new comment

Connect to an expert
Connect to an expert We're here to help

For any assistance / support
contact us on
UAN : +966 92 000 8720